15 نوفمبر 2019

 

نظرة عامة على الأسواق العالمية

أغلقت الأسواق الآسيوية بصورة مختلطة، حيث انخفضت الأسهم في اليابان بعد نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث بشكل أبطأ مما كان متوقعاً. أنهى مؤشر نيكي الياباني الجلسة منخفضاً بنسبة 0.76٪ بعد نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث بنسبة 0.2٪ فقط. في البر الرئيسي للصين، حافظ مؤشر شنغهاي المركب على مكاسب بنسبة 0.16٪ على الرغم من تباطؤ نشاطه الاقتصادي أكثر من المتوقع. بينما فشل مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ في تتبع خطى البر الرئيسي، حيث انخفض بنسبة 0.93٪ ليقود الخسائر في المنطقة الآسيوية مرة أخرى إذ تواصل الاحتجاجات وضع ثقل على المعنويات. في أستراليا، ارتفع مؤشر S&P/ASX 200 بنسبة 0.55٪، مع مكاسب من أسهم التكنولوجيا والتجزئة تقود الطريق صعوداً. أما في كوريا الجنوبية، كان موشر كوسبي أفضل الأسواق أداءً في المنطقة حيث ارتفع بنسبة 0.79٪.

تراجعت الأسواق الأوروبية استجابةً لبيانات الناتج المحلي الإجمالي الألماني التي جاءت أضعف بكثير من المتوقع، ومع استمرار قلق المستثمرين بأنه قد لا يتم إبرام أي صفقة تجارية بين الولايات المتحدة والصين بحلول نهاية العام. انخفض مؤشر Stoxx Europe 600 بنسبة 0.36٪، في حين سجّل مؤشر داكس الألماني خسارة بنسبة 0.38٪، وتراجع مؤشر كاك 40 في فرنسا بنسبة 0.10٪. لقد كان السوق الأسوأ أداءً في المنطقة هو مؤشر FTSE 100 في المملكة المتحدة، الذي أنهى اليوم منخفضاً بنسبة 0.80٪ حيث وضعت الأسهم غير المؤهلة لتوزيعات الأرباح وارتفاع الجنيه الإسترليني ثقل على المؤشر.

أما في الولايات المتحدة، كانت الأسواق مختلطة ودون تغيرات كبيرة حيث بدأت مسيرة الارتفاع التي استمرت لخمسة أسابيع في وول ستريت بالتلاشي. ارتفع مؤشر S&P 500 ليسجل إغلاق قياسي جديد حيث أضاف 0.08٪، في حين انخفض مؤشر داو إندستريالز بنسبة 0.01٪، وهبط مؤشر ناسداك بنسبة 0.04٪.

العملات المشفرة

تداولت العملات المشفرة بانخفاض على نطاق واسع يوم الخميس، حيث انخفضت بيتكوين بنسبة 1.1٪، وأنهت جميع العملات البديلة العشر الأوائل اليوم في المنطقة السلبية. كان أداء “إيثريوم” و “ريبل” مشابهاً لأداء “بيتكوين” حيث انخفضتا بنسبة 1.2٪ و 1.4٪ على التوالي. لقد شوهدت أسوأ خسارة في اليوم من قبل “ستيلار” حيث هبطت بنسبة 2.8٪، على الرغم من أن “لايتكوين” و “بيتكوين كاش” لم تتخلفا كثيراً حيث تراجعت كل منها بنسبة 2.5٪. بشكل عام، أنهت 70 من بين أهم 100 عملة مشفرة اليوم في المنطقة السلبية.

 

سوق العملات الأجنبية فوركس

USD/JPY – أدّى تراجع الرغبة في المخاطرة بين المشاركين في السوق إلى رفع الطلب على أصول الملاذ يوم الخميس، مما تسبب في ارتفاع الين مقابل الدولار الأمريكي للجلسة الخامسة على التوالي، مع اكتساب قوة الين زخماً. بدا هذا الزوج مستعداً لاختبار المستوى 108.00، ولكنه ارتد عن أدنى مستويات اليوم ليغلق بالقرب من المستوى 108.25. مع اعتقاد المتداولين الآن أن الاتفاقية التجارية بين الولايات المتحدة والصين لن تحدث على الأرجح حتى عام 2020 على أقرب تقدير، فقد نرى زوج الدولار الأمريكي/الين الياباني يختبر مستوى الدعم 108.00 قريباً.

GBP/USD – بعد توقف مؤقت لبضعة أيام، ارتفع الزوج مجدداً يوم الخميس حيث لا يزال المستثمرون يتوقعون نهاية مرضية لدراما بريكسيت والانتخابات العامة المقبلة في 12 ديسمبر بالمملكة المتحدة. بعد الافتتاح عند المستوى 1.2850، حقق الزوج مكاسب وبدا كما لو أنه سيختبر المستوى 1.2900 في وقتٍ لاحق من اليوم، ولكن زخمه تلاشى، ليتركه عند المستوى 1.2880 عند الإغلاق. لا ينبغي أن يواجه الزوج مشكلة كبيرة عند المستوى 1.2900، لكن المستوى 1.2975 قد يشكل مقاومة أكثر صلابة.

السلع

المعادن – مع تراجع الرغبة في المخاطرة هذا الأسبوع بسبب حالات عدم اليقين بشأن الاتفاقية التجارية، والبيانات الاقتصادية الضعيفة الأخيرة، فقد شهدت المعادن الثمينة جلسة ثانية على التوالي من المكاسب. ارتفع ذهب ديسمبر بمقدار 10.10$، أو 0.7٪، ليستقر عند المستوى 1,473.40$ للأونصة، بعد يوم من إنهاء سلسلة خسائر استمرت لأربعة أيام. بينما أنهت فضة ديسمبر عند 17.028$ للأونصة، لارتفاع بمقدار 0.115$، أو 0.7٪.
النفط – انخفض النفط الخام وسط الأنباء التي تفيد بأن مستويات المخزون في الولايات المتحدة ارتفعت للأسبوع الثالث على التوالي، وأن الإنتاج في الولايات المتحدة وصل إلى مستوى قياسي جديد. تراجعت العقود الآجلة لنفط ديسمبر غرب تكساس الوسيط بمقدار 0.35$، أو 0.6٪، لتستقر عند 56.77$ للبرميل. بينما سجّل نفط برنت يناير القياسي العالمي خسارة بمقدار 0.09$، أو 0.1٪، ليغلق عند 62.28$ للبرميل.

 

المؤشرات

DAX – انخفض مؤشر الأسهم القياسي الألماني بنسبة 0.38٪ يوم الخميس بعد أن أظهر الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث نمواً بنسبة 0.1٪ فقط، على بعد بسيط من دفع الاقتصاد الألماني المتعثر إلى ركود. تؤكد البيانات أن الاقتصاد الألماني قد تعثر، ولكن من المحتمل ألا يكون ضعيفاً بما يكفي لدفع صناع السياسة الألمان إلى توفير حوافز للأسواق. إنها أيضاً أخبار سيئة لكل أوروبا حيث تعتبر ألمانيا القوة الصناعية في المنطقة.

Nikkei 225 – انخفض مؤشر الأسهم القياسي في اليابان بنسبة 0.76٪ يوم الخميس بعد نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث بمعدل سنوي قدره 0.2٪ فقط. كان الاقتصاديون يتوقعون أن يحقق الربع نمواً بنسبة 0.8٪، وهو ما كان سيظل أبطأ بكثير من نمو الربع الثاني البالغ 1.8٪. يعزى التباطؤ في المقام الأول إلى انخفاض الصادرات، والذي يرجع على الأرجح إلى ضعف الاقتصاد الصيني، وقضايا التجارة بين اليابان وكوريا الجنوبية. لقد كما كان هناك انخفاض كبير في الإنفاق الخاص حيث شعر المستهلكون بلسعة زيادة الضرائب التي تم تنفيذها في الربع الثالث.

الأسهم

Nvidia – ارتفعت أسهم شركة تصنيع معالجات الجرافيك بنسبة 0.6٪ قبيل صدور نتائج أرباح الربع الثالث يوم الخميس بعد الإغلاق، ثم ارتفعت بنسبة 1.8٪ بعد أن أعلنت الشركة عن أرباحاً وإيرادات أفضل من المتوقع. بلغت الإيرادات 3.01 مليار دولار أمريكي مقابل توقعات 2.92 مليار دولار أمريكي، في حين بلغت الأرباح 1.78$ للسهم مقابل توقعات 1.58$ للسهم. كان من الممكن أن تكون المكاسب أفضل، ومع ذلك فقد كانت محدودة حيث أن الشركة قدّمت أيضاً توجيهات مستقبلية كانت أقل من توقعات وول ستريت للربع الرابع. إن موجة الارتفاع التي شوهدت بعد الإغلاق أدّت إلى تداول أسهم إنفيديا عند أعلى مستوى جديد منذ 52 أسبوعاً، وقد حققت الأسهم الآن مكاسب مثيرة بنسبة 57.2٪ منذ بداية عام 2019.

طرق الدفع
لإجراء إيداعٍ آخر، ينبغي عليك أولاً التحقق من حسابك.
تم رفض ملفك. يرجى التواصل مع دعم العملاء.
أفهم ذلك

قم بتمويل حسابك

معلومات عن الشركة: يتم تشغيل هذا الموقع (www.24option.com/international) من قبل شركة Richfield Capital Limited وهي شركة استثمار بليز, مرخصة و منظمة من قبل لجنة الخدمات المالية الدولية في بليز مع رقم ترخيص IFSC/60/440/TS/19. تقع Richfield Capital Limited في Unit 303, No. 16 Cor. Huston and Eyre Street, Blake Building, Belize City, Belize.

وفقاً لاتفاقية وكيل الدفع بين Richfield Capital Limited و Wonderbridge Services Limited، فإن Wonderbridge Services Limited تقوم بدور وكيل الدفع والذي يقدّم خدمات الدفع ل Richfield Capital Limited.

تحذير من المخاطر: العقود مقابل الفروقات ( ‘CFD’) هي منتجات مالية معقدة، ذات طابع مضاربة، وينطوي تداولها على مخاطر كبيرة تقود إلى خسارة رأس المال. إن تداول العقود مقابل الفروقات، والتي تعدّ منتج هامشي قد يؤدي إلى خسارة رصيدك بالكامل. تذكر بأن الرافعة المالية في العقود مقابل الفروقات يمكن أن تعمل على حد سواء لصالحك وضدّك. متداولي العقود مقابل الفروقات لا يملكون، أو لديهم أي حقوق، في الأصول الأساسية. بالإضافة إلى أن تداول العقود مقابل الفروقات ليس مناسباً لجميع المستثمرين. لا يشكّل الأداء السابق مؤشراً موثوقاً فيما يتعلق بالنتائج المستقبلية. ولا تشكّل التوقعات المستقبلية مؤشراً موثوقاً فيما يتعلق بالأداء المستقبلي. قبل اتخاذ قرار التداول، ينبغي عليك أن تنظر بعناية إلى أهدافك الإستثمارية، مستوى الخبرة، وتحمّل المخاطر. يجب أن لا تقوم بإيداع أكثر مما أنت على استعداد بأن تخسره. يرجى التأكد من أنك تفهم تماماً المخاطر المرتبطة بالمنتَج والحصول على مشورة مستقلة إذا لزم الأمر. يرجى قراءة وثيقة الإفصاح عن المخاطر.

قيود إقليمية: لا تقدّم Richfield Capital Limited خدمات داخل المنطقة الإقتصادية الأوروبية وسويسرا، وكذلك في بعض السلطات القضائية الأخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية، كولومبيا البريطانية، كندا وبعض المناطق الأخرى.

Richfield Capital Limited لا تصدر مشورة، توصيات أو آراء فيما يتعلق بامتلاك، حيازة، أو التخلص من أي منتج مالي. Richfield Capital Limited ليست مستشاراً مالياً.