24 مايو 2019

نظرة عامة على الأسواق العالمية

تراجعت الأسواق الآسيوية على نطاق واسع يوم الخميس مع تصاعد مخاوف المستثمرين بشأن حرب تجارية طويلة الأمد بين الولايات المتحدة والصين بعد تصريح وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين بأنه لا توجد مفاوضات مخططة في هذا الوقت. انخفض مؤشر شانغهاي المركب في البر الرئيسي للصين بنسبة 1.36٪ على خلفية المعنويات السلبية، وفي هونغ كونغ انخفض مؤشر هانغ سنغ بنسبة 1.58٪. كما سجّل مؤشر نيكي الياباني خسائر بنسبة 0.62٪ حيث تضررت الأسهم هناك على خلفية تعزيز قوة الين خلال الليل. في أستراليا، تراجع مؤشر S&P/ASX 200 عن أعلى مستوى له منذ إحدى عشر عاماً، منخفضاً بنسبة 0.29٪. بينما حقق مؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية أداءً مماثلاً حيث انخفض بنسبة 0.26٪.

أدّت احتمالية حدوث مواجهة تجارية طويلة بين أكبر اقتصادين في العالم إلى توتر المستثمرين الأوروبيين أيضاً، مما تسبب في رؤية عمليات بيع حادة في الأسواق. أغلق مؤشر Stoxx Europe 600 اليوم منخفضاً بنسبة 1.42٪ حيث هبط بثبات خلال الجلسة. وفي ألمانيا سجّل مؤشر داكس خسارة بنسبة 1.40٪، في حين كان مؤشر كاك 40 في فرنسا دون المستوى حيث انخفض بنسبة 1.81٪. في المملكة المتحدة، أنهى مؤشر FTSE بانخفاض بنسبة 1.41٪ مع تصاعد الضغوط وسط احتمالية استقالة رئيسة الوزراء تيريزا ماي أو أن تُجبر على ترك منصبها بسبب تعاملها المنتقد بشدة مع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. أما في الولايات المتحدة، تراجعت الأسواق في الولايات المتحدة بشدة أيضاً، على الرغم من أنها ارتدت عن أدنى مستويات الجلسة. قادت قطاعات الطاقة والتكنولوجيا الخسائر. كان مؤشر ناسداك دون المستوى حيث انخفض بنسبة 1.58٪، في حين تراجع مؤشر S&P 500 بنسبة 1.19٪، وشهد مؤشر داو إندستريالز خسارة بنسبة 1.11٪.

العملات المشفرة

كانت الأسواق في الغالب منخفضة حيث عانت بيتكوين وفشلت في الوصول إلى مستوى 8,000$، لكنها سجلت مكاسب طفيفة بلغت 0.1٪ في اليوم. كانت معظم العملات البديلة العشر الأوائل الأخرى منخفضة لهذا اليوم. كانت بايننس كوين العملة المشفرة الأخرى الوحيدة التي أنهت في المنطقة الإيجابية، مرتفعة بنسبة 0.9٪ بحلول الإغلاق. بقيت ستيلار و كاردانو الأضعف بين المراكز العشر الأولى، حيث سجّلت الأولى خسارة بنسبة 2.2٪ والأخيرة 2٪. بشكل عام، أنهت 70 من بين أهم 100 عملة مشفرة اليوم في المنطقة السلبية.

سوق العملات الأجنبية فوركس

GBP/USD – حاول الزوج الصعود مرة أخرى ثم تم صفعه مرة أخرى لأسفل، وبينما أنهى اليوم بعيداً عن أدنى مستوياته في الجلسة، إلا أنها كانت مع ذلك المرة الثانية عشرة خلال الجلسات الأربعة عشر الماضية ينهي فيها الزوج بانخفاض. لقد جاء ارتداد الزوج تماماً لدى اقترابه من المستوى 1.2600. مع زيادة الضغوط على رئيس الوزراء مايو للتنحي، كانت هناك ضغوط متزايدة على الجنيه الإسترليني. إن الاستقالة يمكن أن تخفف من ذلك إلى حد ما أو تزيد الأمور سوءاً إذا تبين أن رئيس لوزراء الجديد مؤيداً لـ بريكسيت بدون صفقة.

EUR/GBP – ارتفع هذا الزوج أيضاً في 14 جلسة متتالية، منهياً يوم الخميس عند المستوى 0.8830، والذي كان أيضاً مقاومة في شهر فبراير. قد يشهد يوم الجمعة اختراق الزوج هذه المقاومة، ولكن من المرجح أن يكون المتداولون حذرين بسبب الانتخابات البرلمانية للاتحاد الأوروبي التي ستقام خلال عطلة نهاية الأسبوع.

السلع

المعادن –  حققت المعادن الثمينة مكاسب في أعقاب الانخفاضات الحادة من أسواق الأسهم ومع نظر المستثمرين في تأثير الحرب التجارية المطولة بين الصين والولايات المتحدة. كما ساعدت رسالة التكيف من قبل مجلس الاحتياطي الفدرالي الأمريكي في اليوم السابق على دعم المعادن الثمينة. لقد ارتفع ذهب يونيو بمقدار 11.20$، أو 0.9٪، ليستقر عند 1,285.40$ للأونصة. وحققت فضة يوليو مكاسب بنسبة 1.1٪ لتغلق عند 14.613$ للأونصة.

النفط – عانى النفط الخام من أسوأ انخفاض يومي له خلال العام، متراجعاً إلى أدنى مستوى له منذ شهرين، حيث أدّت المخاوف بشأن حرب تجارية طويلة الأمد إلى تصاعد المخاوف من تراجع الطلب على النفط الخام. انخفض نفط يوليو غرب تكساس الوسيط بمقدار 3.51$، أو 5.7٪، ليستقر عند 57.91$ للبرميل. في حين انخفض نفط برنت يوليو القياسي العالمي بمقدار 2.88$، أو 4.1٪، ليغلق عند 68.11$ للبرميل.

المؤشرات

FTSE 100 – بينما يقلق العالم بشأن الحرب التجارية المتنامية بين الولايات المتحدة والصين، فإن المستثمرين في المملكة المتحدة يتحملون عبء إضافي وهو مخاوف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. كانت المخاوف بشأن بريكسيت هي التي دفعت مؤشر FTSE إلى الانخفاض بنسبة 1.41٪ يوم الخميس، مع قلق المستثمرين من احتمالية حدوث بريكسيت بدون صفقة، واحتمالية إقالة رئيسة الوزراء تيريزا ماي من منصبها خلال الأيام القليلة المقبلة. لقد كانت الخسائر واسعة النطاق، بالرغم من صمود أسهم التصدير بشكل أفضل من غيرها بفضل الانخفاض المستمر في الجنيه الإسترليني.

شانغهاي المركب – انخفض مؤشر الأسهم القياسي في البر الرئيسي للصين بنسبة 1.36٪ مع تزايد المخاوف التجارية بعد بيان صدر خلال الليل عن وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين بأنه لم يتم تحديد مفاوضات بعد بين المسؤولين الأمريكيين والصينيين. كان المستثمرون يراقبون عن كثب التطورات المحيطة بشركة “Huawei” العملاقة للاتصالات بعد أن زعم مقال تم نشره في صحيفة “South China Morning Post” أن المسؤولين الصينيين يعيدون النظر في العلاقة الاقتصادية بين الصين والولايات المتحدة في ضوء الحظر الذي تفرضه الولايات المتحدة على منتجات “Huawei”.

الأسهم

Deutsche Bank – تراجعت أسهم أكبر البنوك الألمانية بنسبة 2.39٪ يوم الخميس، لتصل إلى مستوى قياسي منخفض حتى في الوقت الذي وعد فيه الرئيس التنفيذي للبنك المساهمين “بتخفيضات شديدة” للمساعدة في رفع بنك الاستثمار الذي يغرق. جاء هذا البيان خلال الاجتماع السنوي العام لـ دويتشه بنك، حيث حاول الرئيس التنفيذي كريستيان سوينغ أن يقنع المستثمرين بأنه يمكن أن يقلب حظوظ دويتشه بنك. لقد شهد البنك الاستثماري تخفيض التصنيف، غرامات بمليارات الدولارات، فشل في اختبارات الإجهاد، واضطرابات في فريق إدارته على مدى السنوات القليلة الماضية، يرتبط معظمها مع الخدمات المصرفية الاستثمارية، وكلها تسهم في الأداء السيء للغاية للبنك. على الرغم من أن البنك حقق ربحاً في عام 2018 لأول مرة منذ أربع سنوات، إلا أن انهيار المفاوضات بين دويتشه بنك و كومرزبنك في وقتٍ سابق من هذا العام تسبب في إقناع بعض المستثمرين بأن دويتشه بنك في “دوامة هبوطية غير منقطعة”. من المدهش أن الأسهم انخفضت بنسبة 7.3٪ فقط هذا العام، ولكنها أيضاً بعيدة بنسبة 80٪ تقريباً من ارتفاعات عام 2015 بالقرب من 30$ وبعيدة بأكثر من 90٪ من ارتفاعات 2007 فوق 90$. أغلقت الأسهم عند 6.457€ على XETRA في ألمانيا.

طرق الدفع
لإجراء إيداعٍ آخر، ينبغي عليك أولاً التحقق من حسابك.
تم رفض ملفك. يرجى التواصل مع دعم العملاء.
أفهم ذلك

قم بتمويل حسابك

معلومات عن الشركة: يتم تشغيل هذا الموقع (www.24option.com/international) من قبل شركة Richfield Capital Limited وهي شركة استثمار بليز, مرخصة و منظمة من قبل لجنة الخدمات المالية الدولية في بليز مع رقم ترخيص IFSC/60/440/TS/17. تقع Richfield Capital Limited في Unit 303, No. 16 Cor. Huston and Eyre Street, Blake Building, Belize City, Belize.

وفقاً لاتفاقية وكيل الدفع بين Richfield Capital Limited و Wonderbridge Services Limited، فإن Wonderbridge Services Limited تقوم بدور وكيل الدفع والذي يقدّم خدمات الدفع ل Richfield Capital Limited.

تحذير من المخاطر: العقود مقابل الفروقات ( ‘CFD’) هي منتجات مالية معقدة، ذات طابع مضاربة، وينطوي تداولها على مخاطر كبيرة تقود إلى خسارة رأس المال. إن تداول العقود مقابل الفروقات، والتي تعدّ منتج هامشي قد يؤدي إلى خسارة رصيدك بالكامل. تذكر بأن الرافعة المالية في العقود مقابل الفروقات يمكن أن تعمل على حد سواء لصالحك وضدّك. متداولي العقود مقابل الفروقات لا يملكون، أو لديهم أي حقوق، في الأصول الأساسية. بالإضافة إلى أن تداول العقود مقابل الفروقات ليس مناسباً لجميع المستثمرين. لا يشكّل الأداء السابق مؤشراً موثوقاً فيما يتعلق بالنتائج المستقبلية. ولا تشكّل التوقعات المستقبلية مؤشراً موثوقاً فيما يتعلق بالأداء المستقبلي. قبل اتخاذ قرار التداول، ينبغي عليك أن تنظر بعناية إلى أهدافك الإستثمارية، مستوى الخبرة، وتحمّل المخاطر. يجب أن لا تقوم بإيداع أكثر مما أنت على استعداد بأن تخسره. يرجى التأكد من أنك تفهم تماماً المخاطر المرتبطة بالمنتَج والحصول على مشورة مستقلة إذا لزم الأمر. يرجى قراءة وثيقة الإفصاح عن المخاطر.

قيود إقليمية: لا تقدّم Richfield Capital Limited خدمات داخل المنطقة الإقتصادية الأوروبية وسويسرا، وكذلك في بعض السلطات القضائية الأخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية، كولومبيا البريطانية، كندا وبعض المناطق الأخرى.

Richfield Capital Limited لا تصدر مشورة، توصيات أو آراء فيما يتعلق بامتلاك، حيازة، أو التخلص من أي منتج مالي. Richfield Capital Limited ليست مستشاراً مالياً.